add share buttonsSoftshare button powered by web designing, website development company in India

بيان

الحمدلله، 

إن المكتب التنفيذي لجمعية الصداقة لكتبة المحاكم عدلي مالي إداري وبمناسبة عقده لجلسة عمل اليوم 03/10/2020بمقر الجمعية الكائن ب91شارع 09افريل1938بعمارة الصمود مكتب30الطابق الرابع لتدارس آخر المستجدات على الساحة وخاصة منها الوضع الصحي المتردي الذي تعيشه بلادنا كسائر بلدان العالم من جراء تفشي وباء الكورونا كوفيد 19المستجد وماتعيشه سائر مصالح وزارة العدل من محاكم وادارات من وضعية أقل ما يقال عنها أنها كارثية  لانتشار الوباء داخلها ما أثر على صحة أبنائها وهو ما أكدته نتائج التحاليل المخبرية المجرأة أخيرا على ثلة منهم، وبهذه المناسبة الأليمة نتمنى السلامةوالعافية والشفاء العاجل للمصابين. وأمام التفاعل المحتشم لسلطة الإشراف وعدم إقدامها على اتخاذ تدابير وقائية عاجلة من شأنها حماية العاملين من الإطار الإداري بينما في مقابل ذلك صدرت مذكرة عن المجلس الأعلى للقضاء بتاريخ 28/09/2020نص فيها على تدابير استثنائية تحسبا لخطر انتشار المرض بالمرفق العام القضائي والتأثير على سيره الطبيعي بعد مشاورات أجراها مع مكونات المنظومة القضائية وبحضور ممثلين عن الجامعة العامة لأعوان وزارة العدل وأملاك الدولة والملكية العقارية.

وإن المكتب التنفيذي للجمعية وأمام مشهد مستجد كهذا ليلتمس من سلطة الإشراف ممثلة في شخص السيد وزير العدل التدخل العاجل والأخذ بزمام الأمور بإصدار مذكرة في الغرض تحتوي على حزمة من التدابير لتنظيم العمل بالمرفق في ظروف ملائمة تقي من خطر الوباء، وإن الجمعية على أتم الإستعداد وأكثر من أي وقت مضى على معاضدة مجهودات الوزارة لتوفير َمختلف المستلزمات الصحية لدرء الخطر ولإيفاء بالغرض.

كما نهيب بزملائنا ونعول على التزام الحكمة كالتأني والترو ي ومغالبة الحماسة والإندفاع غيرالمدروس لدعوات متأتية من جهات  بعينها تحتوي في طياتهاخلفيات ومطامح انتخابية لمصالح أفراد ولا ترتقي إلى خدمة المجموعة، ولا يخفى كل ذلك على عقلاء أبناء العدلية.

زملاءنا وأحبتنا إنا نعول على وعيكم بدقة المرحلة. ونكبر إحساسكم بخطورة المسؤولية التاريخية في فترة حرجة تمر بها بلادنا ويعيشها أبناء القطاع. دعوة أكيدة للعقلاء للوقوف صفا واحدا لمجابهة الخطر المحدق بالجميع كالتأكيد على اجتناب الإلتحاق بالتجمعات التي ساهمت وقد تساهم لاقدرالله في استفحال فرص العدوى من جهة، ومن جهة أخرى حتى لا يحجب عنا المشهد الراهن مكاسبنا الشرعية التي يكفلها الأمران420و395 لسنة 2018 حصاد نضال رجالات بررة لسنين من شأنها حفظ قدر من استقلاليتنا

المرحلة على دقتها تفرض على الجميع الالتزام بما جاءت به تلكم الأوامر والتصدي لكل من تخول له الأزمة اقتناص الفرصة لسحب البساط منا لتبقى الأوامر حبرا على الورق، لا رجوع للوراء، إلى الأمام سائرون، على العهد باقون،.

جمعية الصداقة جمعية الأحرار ستبقى قلعة نضال، درعا يحمله  الأبطال، تنكسر عليه سهام مناضلي الصدفة الأنذال، حاضنة لأبنائها الأخيار،ثبات على المبدأ واصرار و تلبية نداء، عاشت الكلمةعاشت نضالات أبناءها الأبرار.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

×

جدول المحتويات

انتقل إلى أعلى